مضاعفات استئصال الرحم على المدى البعيد

على الرغم من أن استئصال الرحم قد يبدو إجراء طبي ضروري بالنسبة إلى الكثير من السيدات، خاصة من يعانين من مشاكل صحية خطيرة أو أي مشكلة أخرى قد تشير إلى ضرورة إزالة الرحم، إلا أنه كغيره من الجراحات قد يؤدي إلى حدوث الكثير من المضاعفات والتي تتمثل في التالي:

  • هبوط أعضاء الحوض:

نظرا لعدم ارتباط المهبل بأي شئ في منطقة الحوض فمن الممكن أن يحدث وتهبط الأعضاء الداخلية وخاصة المثانة، وقد تواجه المرأة بعض المشاكل الصحية والتي من بينها مشاكل في التبول، وهو الأمر الذي قد يؤدي إلى إجراء جراحة أخرى.

نصائح بعد عملية استئصال الرحم

يوجه الأطباء مجموعة من النصائح إلى المرأة بعد جراحة استئصال الرحم والتي من أهمها التالي:

  • على المرأة أن تأخذ قسط كافي من الراحة.
  • عدم القيام بحمل الكثير من الأشياء خاصة تلك الأشياء ذات الوزن الزائد.
  • تناول الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب المعالج حتى تلتئم الجراحة سريعا.
  • عدم القيام بالأعمال المنزلية إلا بعد فترة كافية من الجراحة.
  • المشي من الرياضات الهامة حتى تتمكن المرأة من استعادة عافيتها مرة أخرى.
  • تجنب ممارسة العلاقة الحميمة إلا بعد 6 أسابيع على الأقل.

اين يذهب ماء الرجل بعد استئصال الرحم

من بين الأسئلة الشائعة من السيدات بعد إجراء جراحة استئصال الرحم هو اين يذهب ماء الرجل بعد الجماع، وبناء على رأي الأطباء فإن ماء الرجل لن يجد مكان ليذهب إليه في تجويف البطن، وفي تلك الحالة يقوم المهبل بالتخلص منه على الفور بعد الجماع مع الإفرازات.

هل استئصال الرحم يسبب زيادة الوزن

بناء على التجارب الخاص بالكثير من السيدات والخاصة بجراحة استئصال الرحم، فقد تم التأكيد على أن تلك الجراحة لا تؤثر بالسلب أو حتى بالإيجاب في زيادة الوزن بشكل عام.

أضرار استئصال الرحم

تعتبر جراحة استئصال الرحم من بين الجراحات الآمنة تماما على المرأة، ولا يحدث بها أي مضاعفات تذكر سوى تلك المضاعفات التي تخص الجراحات بشكل عام، مثل الجلطات الدموية وغيرها من المضاعفات المتعارف عليها في الجراحات بشكل عام.

العلاقة الزوجية بعد ازالة الرحم

قد تعاني الكثير من السيدات من مشكلة العجز الجنسي بعد إزالة الرحم، حيث يؤكد الأطباء على أن 59% من السيدات اللائي خضعن إلى إزالة الرحم عن طريقة المهبل قد يعانون اليوم من العجز الجنسي لفترة تصل إلى 6 أشهر، وتختلف الفترة مع اختلاف الطريقة التي تم من خلالها إزالة الرحم سواء من خلال المهبل أو من خلال فتح البطن، ومن الأفضل مراجعة الطبيب المعالج في حال حدوث أي مشكلة تذكر.

متى يسمح بالجماع بعد استئصال الرحم

عملية استئصال الرحم ليست بالعملية السهلة والتي تحتاج من المرأة وقت كافي للراحة، ويؤكد الأطباء على أن المرأة بحاجة إلى الراحة لفترة تدوم إلى 6 أسابيع على الأكثر حتى تعود إلى طبيعتها مرة أخرى، خاصة وأن الجماع خلال تلك الفترة من الممكن أن يؤدي إلى حدوث الكثير من المضاعفات الخاصة بالجراحة، لذا من الأفضل للمرأة الراحة التامة حتى تشعر هي أنها عادت إلى طبيعتها ووفقا لتعليمات الطبيب.