هل حبوب بريمولوت تمنع الحمل، واحد من الأسئلة التي تتردد من قبل السيدات خاصة الراغبين في تحديد النسل، ويوجد اليوم الكثير من حبوب منع الحمل في الصيدليات التي من الممكن الاعتماد عليها، وخلال التالي سوف نتعرف على كل ما يخص حبوب بريمولوت وهل هي فعالة في منع الحمل أم لا.

هل حبوب بريمولوت تمنع الحمل

تعتبر حبوب بريمولوت من بين حبوب منع الحمل المتعارف عليها، فهي تحتوي على هرمون نوريثيستيرون أو البروجسترون المصنع، وهو ما يساهم بشكل كبير في منع حدوث الحمل، وهو فعال في زيادة المخاط في منطقة عنق الرحم، ومن ثم عدم قدرة الحيوانات المنوية على اختراقه وحدوث الحمل، كما يوجد لها العديد من الاستخدامات الهامة والتي من بينها إيقاف النزف والعديد من المشاكل التي قد تعاني منها المرأة بشكل عام.

حبوب بريمولوت والحمل بعدها

تعمل تلك الحبوب على تنظيم الدورة الشهرية خاصة من تعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية، كما أن الحمل بعد تناول تلك الحبوب من الأشياء الجيدة خاصة وأنها تجعل بطانة الرحم أكبر قدرة على تحمل الحمل وتمنع حدوث الإجهاض، لذا نجد أن الكثير من الأطباء ينصحون الراغبات في حدوث الحمل تناول تلك الحبوب لفترة كافية، كما أن لها الكثير من الاستخدامات منها إيقاف النزيف وتأخير الدورة الشهرية والكثير من الاستخدامات الأخرى.

هل حبوب بريمولوت تنشط المبايض

من بين الأسئلة الكثيرة التي تتردد حول حبوب الحمل وخاصة بريمولوت هل هي تنظيف المبايض وتساهم في حدوث الحمل أم لا، والإجابة على ذلك السؤال هو نعم فمن الممكن أن يقوم الطبيب المعالج بوصف تلك الحبوب إلى السيدات اللائي يعانين من مشكلة في المبايض، ولكن في تلك الحالة قد يستغرق العلاج الكثير من الوقت والمتابعة بشكل دقيق مع الطبيب المعالج، حتى لا تعاني المرأة من أي مشكلة تذكر في النهاية.

متى يبدا مفعول حبوب بريمولوت

قد لا تعلم الكثير من السيدات متى يبدأ مفعول حبوب بريمولوت خاصة وأن البعض من الممكن أن يتناول تلك الأدوية من أجل وقف النزيف أو من أجل أي سبب آخر من الأسباب، ويجب على المرأة أن تعلم أن مفعول تلك الحبوب قد يظهر على الجسم بعد مرور 3 أو 4 أيام على الأكثر من تناولها، لذا يجب على المرأة أن تلتزم بتناول الجرعات في المواعيد الموصى بها من قبل الطبيب المعالج حتى لا تعاني من أي مشكلة صحية تذكر.

حبوب بريمولوت والجماع

تؤثر حبوب بريمولوت على الجماع بشكل سلبي حيث تعاني المرأة من أعراض عدة والتي تتمثل في التالي:

  • من الممكن أن تعاني المرأة من الضعف العام.
  • ومن الوارد أن تتعرض المرأة إلى النزيف المتقطع خلال الجماع.
  • نقص في الرغبة بشكل واضح عند المرأة.
  • النوم لفترة طويلة على مدار اليوم ولكنه من بين الأعراض الطبيعية للدواء.
  • الإفرازات المهبلية بشكل كبير عن المعتاد.
  • ألم في منطقة البطن بشكل غير مبرر.

تجربتي مع حبوب بريمولوت

من واقع تجارب الكثير من السيدات لحبوب بريمولوت فقد تم التأكيد على أن تلك الحبوب مثالية في تنظيم الدورة الشهرية عند السيدات، كما أن الكثير من السيدات قد تمكنوا من الحمل بعد التوقف لفترة عن الحبوب، ولكن تلك الحبوب كغيرها من الحبوب التي تحتوي على الهرمونات قد تتسبب في حدوث العديد من الأعراض الجانبية والتي من بينها النوم لفترة كبيرة على مدار اليوم، فضلا عن نقص الرغبة الجنسية والكثير من الأعراض الأخرى.